Facebook Instagram Twitter

استراتيجية كوتلر Kotler للتسعير

استراتيجية كوتلر Kotler للتسعير

يعد التسعير من أصعب القرارات التي تواجه التجار وأصحاب الشركات، وهو ما يجعلهم يُخضعُون التسعير لعدة استراتيجيات مختلفة للوصول إلى التسعير المثالي، ومن ضمن هذه الاستراتيجيات استراتيجية كوتلر  Kotler للتسعير والتي تعطيك خيارات متعددة للتسعير المناسب لوضع شركتك في السوق.
وفيما يلى نوضح ماهية استراتيجية كوتلر  Kotler للتسعير وانواعها.

ما هي استراتيجية كوتلر  Kotler للتسعير؟

هي مجموعة من الخيارات الاستراتيجية لتحديد السعر الخاص بك، من خلال أداة تقوم بإعطائك 9 خيارات معتمدين على عنصرين وهم الجودة ونقطة السعر، وتتكون هذه الأداة من مصفوفة ذات 9 مربعات توضح من خلالها جميع خيارات التسعير القائمة على العنصرين السابقين، حيث يتم وضع المنتجات الخاصة بالشركة والمنتجات الخاصة بالمنافسين وبناءً على الجودة يتم الوصول إلى التسعير المناسب.

عناصر المنتج التي تقوم عليها استراتيجية التسعير

من أجل تحديد التسعير المناسب من خلال استراتيجية كوتلر  Kotler للتسعير هي وجود العناصر الأساسية في المنتج لتحقيق السعر وهم:

  • العملاء

العميل هو الجزء الأهم في عملية التسعير فهو من يقوم بدفع السعر الذي تحدده في النهاية، لذا يجب الأخذ في الاعتبار ما إذا كان السعر النهائي سوف يكون مقبولاً من قبل العميل أم لا مقابل قيمة المنتج الذي سيقوم بشرائه

  • الأسعار التنافسية

يقوم العميل دائماً بمقارنة أسعار المنتج الواحد والذي تقدمة عدة شركات حيث يقوم بتحليل خصائص المنتجات المماثلة وأسعارها والقيمة التي تقدمها، لذا عليك دراسة المنافسين جيداً لتتمكن من طرح منتجات بأسعار تنافسية.

  • السعر النفسي

وهو ما يسمي بتأثير السعر أو تأثير المستوى وهو أن تجعل العميل يرى أنك تهتم بالمستوى المادي الخاص به، وذلك عن طريق حيلة عدم تقريب الرقم أي عدم طرح رقم واحد لثمن المنتج مثل تبديل سعر منتج ما من الرقم الصحيح وليكن 5 دولارات إلى 4.99 دولارات، وتعمل هذه الحيلة على وهم العميل بأن المنتج أرخص من المنتجات الأخرى.

اقرأ ايضاً – مواقع مجانية لتصميم شعارك

أنواع ومستويات التسعير في استراتيجية كوتلر Kotler

تضم استراتيجية كوتلر تسع مستويات مختلف للتسعير والتي تقوم على  أساس السعر والجودة، ثلاث مستويات منها تبنى على السعر، وثلاث على الجودة، وينتج عن العلاقة بين السعر والجودة ثلاث مستويات آخري.

  1. التسعير المتميز

وهو المستوي الذي تكون فيه الجودة عالية والسعر مرتفع، ويتم استخدام هذا المستوي في حالة طرح منتجات جديدة ومبتكرة حيث تكون فيها المنافسة منخفضة، ويمكن استخدامه أيضاً في حالة تم تصنيف العلامة التجارية بأنها ممتازة ففي هذه الحالة يكون مستوي التسعير متميز بطبيعة الحال.
ويتميز هذا المستوي بهوامش الربح العالية، ويترك انطباع لدي العملاء عن مدى الجودة العالية للمنتج.
ومن عيوبه أنه يصعب الحفاظ عليه على المدى الطويل، كما أنه قد يضر بالحصة السوقية للشركة.

  1. التسعير عالي القيمة

تكون استراتيجية التسعير ذات قيمة في حالة كان المنتج عالي الجودة وبسعر متوسط، وتعد هذه الاستراتيجية الأكثر انتشاراً بين الشركات الموجودة في السوق والتي يكون لها عدد كبير من المنافسين وتكون غير قادرة على استخدام السعر المتميز لفترة طويلة، ومن إيجابيات هذا المستوي هو رؤية القيمة الجيدة للمنتج من قبل العميل والحفاظ على هوامش الربح العالية لفترة طويلة.

  1. تسعير ذو قيمة رائعة

وهى أفضل وسيلة لتحقيق أعلى معدل للنمو داخل السوق، حيث يتبنى هذا المستوي سعر منخفض وجودة عالية، ويستخدم هذا النوع لكسب حصة سوقية أو لجذب عدد أكبر من العملاء، ويتميز هذا التسعير بقدرته على إحداث نمو سريع في السوق، ومع ذلك فهو محفوف بالمخاطر على المدى الطويل.

  1. التسعير ذو القيمة الجيدة

يكون التسعير ذو قيمة جيدة عندما تكون الجودة متوسطة والسعر منخفض، وهو المستوي الأقل خطورة بين الجميع والذي يعمل على زيادة الحصة السوقية من خلال السعر والقيمة الجيدة.

  1. التسعير المتوسط

وهو مستوي متوسط الجودة والسعر، وهو ما يمكن للعميل توقعه وتوقع مدى جودة المنتج، لكن لن يساعدك هذا المستوى من تحقيق نمو للحصة السوقية.

  1. التسعير المرتفع

وهو عندما يكون المنتج متوسط الجودة ومرتفع السعر والذي يتم استخدامه من قبل العلامات التجارية الكبرى، ويساعدك هذا المستوي في تحقيق هامش ربح عالي، بينما قد يضر بسمعة الشركة نظراً للجودة المنخفضة مقارنة بالسعر.

  1. التسعير الاقتصادي

يحدث هذا المستوى عندما تكون الجودة منخفضة والسعر منخفض وهو المستوي الذي يصعب منافسته من قبل الآخرين، ولكن هذا المستوي لن يكون الأفضل لتحقيق هوامش عالية، كما أنه لن ينجح في حالة قام المنافسين بتخفيض أسعارهم أيضاً.

  1. التسعير الاقتصادي الخاطئ

يحدث الاقتصاد الخاطئ عندنا تقدم منتج ذو جودة منخفضة وسعر متوسط، ورغم أنه قد يحقق هامش ربح جيد إلا أنه قد يعرض حصة الشركة السوقية للخطر وخسارة السمعة التجارية.

  1. مستوي Rip Off

وهو الأسوأ لعلامتك التجارية حيث يكون فيه السعر مرتفع والجودة منخفضة، ورغم إمكانية تحقيق عوائد ربح عالية إلا أنه قد يضر بسمعة العلامة التجارية وخسارة الحصة السوقية والعملاء معاً.

ومن ذلك، فإن استراتيجية كوتلر  Kotler للتسعير هي استراتيجية تسويقية يتم من خلالها تحديد أسعار المنتجات بناءً على بيئة السوق والمنافسين، كما تساعدك هذه الاستراتيجية في تحسين وتطوير المنتجات وتنظيمها بطريقة جيدة تتوافق مع رغبات المستهلكين.

Click to rate this post!
[Total: 0 Average: 0]
استراتيجية كوتلر Kotler للتسعير

شاركنا بتعليقك أو رأيك

%d مدونون معجبون بهذه: