Facebook Instagram Twitter

ما هي سلبيات التجارة الإلكترونية ؟

ما هي سلبيات التجارة الإلكترونية ؟

تعد التجارة الإلكترونية بيئة خصبة لتجار التجزئة وهو ما يجعلهم يجهلون سلبيات التجارة الإلكترونية، فرغم المميزات المتعدد للتجارة الالكترونية والتي أدت لانتشار المواقع التجارية بسرعة كبيرة وفي وقت قصير لتنتعش بذلك خدمة البيع والشراء عن طريق الانترنت، ولكن يجب على أصحاب المواقع الالكترونية معرفة السلبيات الموجودة في التجارة الالكترونية والتي نجمعها لك في السطور القادمة.

سلبيات التجارة الإلكترونية

اولاً: غياب التفاعل البشري

يعد غياب العنصر البشري للتفاعل مع العملاء من أهم السلبيات الموجودة في التجارة الإلكترونية، وذلك بسبب رغبة الكثير من العملاء في وجود تفاعل مع أصحاب المتاجر، خاصة عند وجود استفسار بشأن المنتج أو وجود مشكله معينه تحتاج فيها للتحدث مع أحد ممثلي خدمة العملاء لتجد بديلاُ عن ذلك روبوت يقوم بالرد عليك عن طريق الرسائل المعدة مسبقاً وقد تسببت بالفعل هذه الطريقة بالعديد من المشكلات نتيجة لعدم فهم الروبوت الإلكترونية ما يريده العميل.

ثانياً: عدم القدرة على معاينة المنتج

أهم ما يميز المتاجر العادية هي القدرة على معاينة المنتجات  بل والقدرة على تجربتها وهو ما يفتقد إليه المتجر الإلكتروني رغم توفر تقنيات مختلفة لوصف المنتج وتصويره إلا أنه تظل ميزة معاينة المنتج بطريقة حقيقة أهم ما يجذب العملاء.

ثالثاً: كثرة المتاجر الإلكترونية

أدي سهولة الدخول إلى عالم المتاجر الإلكترونية إلى زيادة هذه المتاجر بصورة كبيرة خاصة في الفترة الأخيرة وهو ما تسبب في ارتفاع المنافسة بين هذا المتاجر ورغم أن هذه المنافسة تأتي في صالح المستهلكين نظراً للعروض التي تقدمها المتاجر الإلكترونية إلا ان ذلك سوف يعود بالخسارة على أصحاب الموقع مع مرور الوقت والذي قد يتسبب في صعوبة تحقيق الأرباح والتنازل عن ذلك في سبيل المنافسة مع المتاجر الأخرى وجذب أكبر عدد من العملاء.

رابعاً: إمكانية اختراق المواقع التجارية

أحد أهم سلبيات التجارة الإلكترونية هي الاختراقات الأمنية للمواقع والقدرة على معرفة تفاصيل العملاء والبطاقات الائتمانية الخاصة بهم، وهو ما يشكل نقطة فارقة في ثقة العملاء في المتاجر الإلكترونية بصفة عاملة، لذا ولكسب ثقة العملاء يجب على أصحاب المتاجر الإلكترونية تأمين المتجر الخاص بهم بسبل حماية كافية لتأمين خصوصية العملاء، ويتم ذلك عن طريق أنظمة لتشفير وحماية المواقع مثل نظام Lightspeed Payments.

اقرأ أيضاً: أهمية الدفع الإلكتروني لمتجرك

خامساً: طول فترة شحن المنتج

من مميزات المتاجر العادية ويفتقر إلها المتحر الإلكتروني هي سهولة وسرعة الحصول على المنتج كل ما عليك هو الذهاب للمتجر ومن ثم تذهب ومع المنتجات التي حصلت عليها، أما المتاجر الإلكترونية فتأخذ وقت كبير حتى تحصل على المنتج الذي قمت بشرائه، وذلك بسبب استعانة بشركات الشحن الخارجية، وبسبب ذلك قد تصل هذه مدة وصول المنتج للعميل لأكثر من شهر وهو ما يفقد العميل حماسه للحصول على المنتج.
وهناك بعض الطرود التي تصل بشكل خاطئ بسبب شركات الشحن وهو ما يفقد العميل الثقة في المتجر.
والنقطة الأخيرة في سلبيات التجارة الالكترونية ضمن شحن المنتج هي تكاليف الشحن الباهظة خاصة لو كان الشحن من دولة لأخري.

سادساً: سرعة الإنترنت

يحتاج المتجر الالكتروني إلى تفاعل مستمر مع العملاء سواء عن طريق تحميل المنتجات أو الرد والتعامل مع العملاء وهو ما يحتاج إلى خدمة إنترنت جيدة، والتي قد لا تكون متوفرة بشكل جيد لبعض أصحاب المتاجر.

سابعاً: ارتفاع تكلفة تشغيل المتجر

إنشاء متجر إلكتروني غير مكلف على الإطلاق فلن تحتاج للكثير من المال لإنشاء متجرك الإلكتروني، ولكن إدارة الموقع قد تفعل وتكلفك الكثير، حيث يجب أن يكون الموقع الالكتروني على اتصال دائم بالعملاء وهو ما يضطرك كصاحب متجر إلكتروني إلى تعيين أحد الأشخاص الماهرين في إدارة المواقع الإلكترونية التسويقية ليكون بديلاً لك في حالة عدم قدرتك على إدارة الموقع في كل الأوقات، ولتفادي هذه المشكلة يمكنك استخدام منصة لإنشاء متجر إلكتروني مثل منصة إنجيشوب.

ومع معرفة سلبيات التجارة الإلكترونية بات بإمكانك تفاديها أو خلق طرق لعلاجها والحفاظ على نجاح متجرك الإلكتروني لتتمكن من الحفاظ على استمراريته ومنافسة المتاجر الأخري.

Click to rate this post!
[Total: 0 Average: 0]
ما هي سلبيات التجارة الإلكترونية ؟

شاركنا بتعليقك أو رأيك

%d مدونون معجبون بهذه: